أخبار وطنيةالبطولة برو 1

خطأ فادح يحرج الجامعة والجعفري في قضية العنصرية

تسبب خطأ في تقرير الحكم الجعفري، الذي أدار مباراة اتحاد طنجة أمام نهضة بركان، وشهدت ضجة إعلامية كبيرة، بسبب حادث العنصري، في إحراج اللجنة التأديبية التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بعدما أشار الحكم إلى أن واقعة العنصرية تسبب فيها اللاعب صاحب القميص رقم 7، وهو الرقم الذي يرتديه يوسف أنور،  فيما يرتدي طارق أستاتي المتهم في القضية القميص رقم 70. 

وكشف مصدر جامعي مسؤول، أن اتحاد طنجة ركز في دفوعاته أمام لجنة الاستئناف على الخطأ  الوارد في تقرير حكم المباراة نورالدين الجعفري. 

وأوضح المصدر ذاته أن نورالدين الجعفري لم يكن حاضرا في الوقت الذي نشب فيه الخلاف بين طارق أستاتي والبوركينابي يوسوفو دايو، هذا الأخير الذي اتهم مدافع اتحاد طنجة باستعمال كلمات عنصرية في النقاش بينهما.

وعاقبت اللجنة التأديبية أستاتي بالإيقاف لثماني مباريات، دون الاستماع إليه، معتمدة فقط على تقرير الحكم، علما أن الأخير تأخر في العودة إلى الملعب بين الشوطين لأزيد من 20 دقيقة، ولم يشاهد ما حدث، إذ اكتفى بالاستفسار عن الواقعة، ما تسبب له في خطئ في كتابة رقم اللاعب المعني بالواقعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق